http://www.mukallatoday.com

حكام حضرموت هل ينجحون؟!

علي باسعيده

  • يستعد حكام حضرموت الكرويين خلال هذا الشهر لخوض اختبار نيل الشارة الدولية كاستحقاق مهم وفرصة طيبة لتزيين لوحة الشرف بحكام دوليين جدد. لاشك ان مهمة نيل الشارة الدولية ليس سهلا ولا مفروشا بالورود بقدر ماانه يحتاج الى جهد وعمل جماعي  وفردي من قبل الحكام أنفسهم ومن قبل اللجان الفرعية للحكام بساحل ووادي حضرموت  التي اهتمت بالشأن ألتحكيمي خلال الفترة الاخيره وهو مانراه واقعا ومجسدا في خطوات الحكام ومتابعاتهم لكل جديد في هذا الأمر..
    إلى جانب زيادة الحكام  الحضارم للمنافسة على نيل الشارة الدولية التي اصبحت حضرموت من المحافظات المميزة التي يتواجد بها اكثر م̷ـن حكم دولي.
    وعلى الرغم من اجتهاد الحكام ومثابرتهم لتحقيق هذا الشرف الا ان البعض منهم لم تسنح لهم ألفرصه الكافية لتجديد هذه الشارة جراء عدم مشاركتهم في بعض المحافل العربية او من خلال المنافسات المحلية جراء توقفه الأنشطة المركزية وهو امر لانريدة ان يقف عائقا امام طموحاتهم التي ليس لها حدود..
    بالتأكيد ان الاختبار القادم ليس سهلا ويحتاج إلى تحضير واستعداد جيد لتحقيق هذا الشرف وتشريف كرة حضرموت التي يعمل فيها المسولين على تطويرها والارتقاء بها عبر خطط وبرامج متعددة.